يوسف: لم نتطرق للراحلين عن الأهلي في يناير .. ونسعى لهدف محدد

يوسف: لم نتطرق للراحلين عن الأهلي في يناير .. ونسعى لهدف محدد

أكد محمد يوسف المدير الفني المؤقت للنادي الأهلي, أنه لم يتم الحديث مع أي لاعب بشأن موقفه من الاستمرار أو الرحيل عن الفريق خلال انتقالات شهر يناير المقبل, مشيرا الى أن الوقت الحالي, الفريق يسعى لتحقيق هدف محدد.

وأشار يوسف في تصريحات للموقع الرسمي للنادي الأهلي "الأهلي يحترم جميع المنافسين, المباريات المؤجلة في بطولة الدوري على قدر واحد من الأهمية لتحقيق الفوز والحصول علي الثلاث نقاط, لاستكمال مشوارنا نحو الوصول إلى مكانة الفريق الطبيعية في ترتيب جدول المسابقة".

وتابع "طلائع الجيش ظهر بشكل جيد الموسم الحالي, ولكن الأهلي لديه دوافع قوية لاجتياز مواجهة جديدة من مواجهات الدوري, وهو ما تم التأكيد عليه في المحاضرات والجلسات مع اللاعبين, الفريق يسعى لهدف واضح ومحدد خلال الفترة المقبلة وهو تخطي مواجهات شهر ديسمبر سواء في بطولة الدوري العام أو دوري أبطال إفريقيا ".

وأضاف "الحديث عن رحيل أي لاعب في يناير المقبل غير مطروح في الوقت الحالى, ولم يتم التطرق إليه, وأتمنى ألا ينساق أي لاعب وراء ما يثار عن بقائه أو رحيله, وأن يكون ذهنه وتفكيره مع مصلحة الفريق وفي تخطي المرحلة الحالية".

واستمر "كل لاعب بالفريق ضمن حسابات الجهاز الفني, اللاعبين لديهم خبرات كافية للتعامل مع الاجتهادات التي تثار في الوقت الراهن, وأنهم يعيشون مرحلة من التركيز بعيدا عن أية أمور أخرى خارج الملعب, كل لاعب سيحصل على فرصته وعليه استغلالها بالشكل الأمثل".

وأكمل "أعمل على الجانب النفسي بالتوازي مع الجانب الفني في التعامل مع اللاعبين خلال الفترة الحالية, وأيضا هناك عمل لتجديد دوافع وحماس اللاعبين, سعيد بالروح التي ظهرت في اللقاءات الأخيرة, خاصة مواجهة الجونة, والتي عكست معدن وشخصية لاعبي الأهلي".

وواصل "الفريق يعانى من غيابات عديدة وجميعها من القوام الأساسي للفريق, وأصحاب الخبرات, ولكن في نفس الوقت ثقتي بلاحدود في أي لاعب متواجد داخل الفريق, وأن كل لاعب يشارك قادر على الدفاع بقوة عن قميص الأهلي خلال المباريات المقبلة".

واختتم "الفريق يخوض مباريات مضغوطة وخلال فترة زمنية قصيرة, وأن الجهاز الفني يتعامل مع هذا الواقع من خلال منح بعض العناصر الفرصة لاتقاط الأنفاس كما حدث مع وليد سليمان, في مباراة الجونة بعد تأجيل الدفع به إلى الشوط الثاني, ومن خلال التدريبات الاستشفائية, إلى جانب الاعتماد على بعض العناصر التي لم تحصل على فرصتها كاملة في الفترة الماضية ".

.

Leave a comment

Send a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.